دين وحياة

حديث شريف ” اذا مات المرء انقطع عمله إلا من ثلاث …”

إعداد – محمد عبد الرحيم 

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله  قال: إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له، رواه مسلم.
شرح الحديث :
يقول النبي : إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث، يعني ينقطع عمله الذي يجري عليه بعد الموت إلا من هذه الثلاث:
* صدقة جارية، قد وقفها هو مثل وقف مسجد يصلى فيه، أو عمارة تؤجر ويتصدق بأجرتها، أو أرض زراعية يتصدق بما يحصل منها، أو ما أشبه ذلك، فهذه صدقة جارية، يجري عليه أجرها بعد وفاته ما دامت ينتفع بها الناس.
*  علم ينتفع به: إما كتب ألفها وانتفع بها الناس، أو اشتراها وأوقفها وانتفع بها الناس من الكتب الإسلامية النافعة، أو نشره بين الناس وانتفع به المسلمون، وتعلموا منه، وتعلم بقية الناس من تلاميذه، هذا علم ينتفع به، فإن العلم الذي مع تلاميذه ونشروه في الناس ينفعه الله به، كما ينفعهم أيضًا.
* الولد الصالح الذي يدعو له، تنفعه دعوة ولده الصالح، كما تنفعه دعوة المسلمين أيضًا، وإذا دعا له إخوانه أو تصدقوا عنه؛ نفعه ذلك.
ما يستفاد من الحديث :
1- الحث على اختيار الزوجة الصالحة وإحسان تربية الولد لأنهما من أهم أسباب صلاح الولد والنبي صلى الله عليه وسلم رغب في دعاء الولد الصالح.
2-على من أراد أن يوقف مسجداً أو كتباً أن يعتني بسلامة عقيدة من يتولى إمامة المسجد حتى لا يتولاه أهل البدع فيجعلونه منطلقاً لنشر البدع والضلالات، وكذا من أراد أن يطبع كتباً ويوقفها على المساجد أو المكتبات أو على طلاب العلم فليحرص على الكتب النقية والخالية من البدع والمحدثات في الدين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat