أدب وشعر

قصيدة ( العصفور و السجان ) بقلم / أيمن نصر

قصيدة
( العصفور و السجان )
بقلم / أيمن نصر
مكتب بورسعيد
***************
عصفور محبوس في القفص
سأل سجانه إيه تهمتي ؟
رد يا سجان بحق الله
وﻻ تﻻقيك فرحان باﻷلوان
اللي على جتتي.
أنا لو غلطان هرضى بالقضى
و النصيب ومش هشتكي.
أنا كل اللي عملته إني نويت
وسعيت طيران على شغلتي.
مهي شغلتي كل يوم سعي
و طيران بدور على لقمتي.
رد يا سجان بحق الله
و متحيرنيش في بلوتي.
هو أنت فاكرني من البني آدمين
اللي دايما بتشتكي.
اللي بتسرق و تنهب و تقتل
و اللي جرايمهم ما تتحكي.
ده أنا عصفور رقيق ﻻ بظلم
و ﻻ بسرق و ﻻ بشتكي.
بسعى على عصافيري
و عشمان أن مهمتي تنقضي.
بطير و بحمد الخالق
على نعمه اللي ما بتنتهي.
ﻻبشغل بالي زيكم
يا بني آدمين بأمور ﻻ تخصني.
بصراع على مال ومناصب
و أمور هايفة مش بتهمني.
خدوا مني يا بني آدمين
الحكمه و الرأي الجهنمي.
أنا ﻻ بشيل هم ﻻ لقمه
و ﻻ في فلوس
و ﻻ خزن ﻻزم تتملي.
و ﻻ بركب عربيات آخر موديل
و ﻻ عمري هغتني.
و ﻻ بكره و ﻻ بحسد
و ﻻ بحقد و بيضا دايما نيتي
و سكنتي من القش
و لقمتي من دودة
تحت اﻷرض بتختفي.
و ﻻ بسرق و ﻻ بنهب
و ﻻ بطمع و ﻻ بكنز
و برزقي حامد و باكتفي.
فارضى بالمقسوم لك يا بني آدم
و متطمعش و استحي
مهي آخرتها معروفة يا بني آدم ومسير صفحتك راح تنتطوي.
أنا و أنت يا سجان
أكيد تحت الرمل راح نختفي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat