أخبار محلية

طفل يبحث عن والده بعد خمس سنوات من هروبه

متابعة / محمد سعد بعد وفاة والدته وزواج شقيقته، عاش الطفل «محمد»، ابن محافظة الفيوم،
حياة صعبة،
خاصة مع والده الذي اتهمه بأنه دائم التعدي عليه بالضرب،
مما دفعه إلى ترك المنزل والمحافظة كلها
والانتقال إلى محافظة القاهرة،
وبعد نحو 5 سنوات من عمله في مسح السيارات بالقاهرة،
قرر العودة إلى والده،
لكنه نسي اسمه ومحل إقامته بحسب قوله.
ترك المنزل بعد وفاة والدته
يحكي الطفل في منشور له عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»،
أنّه من محافظة الفيوم،
ويتذكر فقط أنّ اسمه «محمد»،
وأنّ والدته متوفية،
وشقيقته متزوجة
ووالده يمتلك عمارة سكنية،
ولكنه نسي اسمه بالكامل،
وبيانات المنطقة التي كان يعيش فيها،
موضحاً أنّه ترك المنزل بسبب سوء معاملة
والده له واعتداءه عليه بالضرب كثيراً بعد وفاة والدته
، إذ خرج من منزله
واستقل سيارة متجهة لمحافظة الجيزة ومن وقتها لم يعد للفيوم.
يسكن في شوارع السيدة زينب
وأضاف «محمد» أنّه ينام على الأرصفة في شوارع منطقة السيدة زينب بالقاهرة
، ويعمل في مسح السيارات لكي يتمكن من توفير لقمة تسد جوعه، ومكان يحتمي فيه من برد الشتاء القارس،
موضحاً أنّه حاول العودة إلى منزله كثيراً لكنه لا يتذكر أي شئ، مما اضطره إلى إلتقاط صورة له ونشرها عبر الصفحات العامة والمجموعات الخاصة بمحافظة الفيوم على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك
، أملاً في أن يراه والده أو شقيقته ويعيداه للمنزل.
محمد يحلم بالعودة لمنزله
وأوضح الطفل،
أنّه يبقى دائماً في محيط مسجد السيدة زينب،
وينتظر أي شخص يتعرف عليه أن يأتي
ويعيده إلى منزل والده وشقيقته، مؤكداً أنّه سيتحمل معاملة والده السيئة له،
نظراً لأنّها ستكون أرحم بكثير مما يتعرض له ويراه خلال نومه في الشوارع.
حملة للبحث عن والد محمد
ودشن أهالي محافظة الفيوم،
حملة للبحث عن أسرة الطفل محمد عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك،
حتى يتمكنوا من إيصاله لأسرته ويطمئنوا عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى