أخبار محلية

حبس عاملين بمشرحة المبرة 4 أيام في واقعة دفن شاب بالخطأ

 

بورسعيد _ بسمة محمد
مراسل الناشر بورسعيد

أمرت النيابة العامة ببورسعيد، اليوم الأحد، بحبس عامل أمن وآخر عامل نظافة بمشرحة مستشفى المبرة 4 أيام على ذمة التحقيقات في واقعة تبديل جثتين لشابين توفيا فى حادثتين متفرقتين، ودفن أحدهما بالخطأ بدلًا من الآخر.

حبس عاملان بمشرحة المبرة 4 أيام في واقعة دفن شاب بالخطأ ببورسعيد
ووجهت النيابة العامة خلال التحقيقات تهمة الإهمال إلى كل من: “أ. أ”، عامل أمن، و”ع. م”، عامل نظافة بمشرحة مستشفى المبرة.

وكانت النيابة قد قررت بالأمس بإعادة تشريح جثمان “ا.ف” ابن محافظة الدقهلية، التي جرى دفنها بالخطأ بدلا من جثمان الشاب “محمد سامي” 30 عامًا، اين محافظة بورسعيد، ثم بدء إجراءات الدفن، كما قررت النيابة دفن جثمان الشاب “محمد سامي” بعد تسليمها لأسرته من المشرحة بدلا من الجثمان الذي استلموه بالخطأ بالأمس، ووتواصل النيابة العامة تحقيقاتها في الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat