مقالات

الغدر

بقلم / ريهام عادل السيد

ليس غدر الزمان غدر الاصحاب والاحباب فنحن من نصنع الغدر ونتهم بيه الايام والسنين فلماذا يتحول الحب والوفاء الي غدر من البشر

اصبحنا في زمن يصعب عليك ان تثق في البشر لانك حتما بل اكيد ستقع تحت مسمي الغدر من اقربهم اليك وليس من بعيد

عندما ياتي الغدر تكون الضربة القاضية من اقرب انسان لك تعيش حياتك وانت تعتقد انه اوفي من علي الارض ولكن لا تستعجب لان الانسان لم يبقي كما كان بل تغير واتقن فن الغدر في الحياة دنيا مصالح لا تعترف بالحب او الصدق

دنيا ضاع فيها الكلام الصادق والوعود

دنيا تحولوا البشر الي ذئاب تتسابق حتي تصل لاهدافها علي حساب الغير

دنيا عالم الضياع عالم ازال منه الحب… الاخلاص …المشاعر

دنيا الغدر اصبح اولويات البشر في الحياة الفانية فلماذا تقول ان الغدر انتهي راجع نفسك جيدا تنصدم بالحقيقة

حقيقه من حولك …من تتحدث اليهم….من كنت تعتقد في عقلك الباطن ان هذا لم يحدث منهم ….. لا تسرح بخيالك في يوما انه لا يوجد غدر ايها الانسان انتبه من غدر البشر ….

ريهام

مراسلة صحفيه اخبار العالم العربي الدولية محررة صحفية جريدة الناشر المصري عضو بالنقابة العامة بالصحافة والاعلام مقدم برامج الاكاديمية العربيه الدولية للتنمية والبحث العلمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat