أخبار عربية

الخرطوم.. أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على عشرات المتظاهرين

 

كتب/أيمن بحر

ذكرت وكالة فرانس برس أن قوات الأمن السودانية المنتشرة بكثافة يوم السبت في الخرطوم وضواحيها أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على عشرات المتظاهرين الذين يطالبون بإعادة السلطة إلى المدنيين.

وجرى إطلاق قنابل الغاز المسيلة للدموع على تظاهرات حاشدة في كل من أم درمان الضاحية الشمالية الغربية للعاصمة السودانية.وتجمّع مؤيدو انتقال السلطة إلى المدنيين بعد يومين على تشكيل الفريق أول عبد الفتاح البرهان مجلس سيادة انتقاليا جديدا برئاسته.

ويطالب المحتجون بإنهاء كافة القرارات التي اتخذها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان خلال الاسبوعين الماضيين والتي شملت حل مجلسي السيادة والوزراء وإعلان حالة الطوارئ.

وشملت قرارات البرهان تجميد بنود مهمة في الوثيقة الدستورية التي تنظم العلاقة بين المدنيين والعسكريين وتحكم الفترة الانتقالية التي دخل فيها السودان عقب الإطاحة بنظام عمر البشير في ثورة شعبية في أبريل 2019.

وتزايد الغضب في الشارع السوداني بعد إعلان البرهان تشكيل مجلس سيادة برئاسته وعضوية جميع الأعضاء العسكريين وعدد من المدنيين لكن ثلاثة من الأعضاء الذين أعلنت أسماؤهم رفضوا أداء القسم ظهر الجمعة؛ واصفين الخطوة بانها تشكل انقلابا على الفترة الانتقالية.

يرفع المحتجون شعارات تطالب بتسليم السلطة للمدنيين وتحقيق العدالة، وعودة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وإطلاق سراح الوزراء والسياسيين المعتقلين.

واتهم بيان صادر عن حركة الهادي إدريس. قائد الجيش السوداني بمحاولة شق الصف الوطني من خلال قرار تشكيل مجلس السيادة الذي ضم إدريس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat